Pages

لحظات وداع

لحظات وداع
(إستقالة من وظيفة بسبب عدم التقدير.. وإعتذار إلى زملائى على تركهم)


الباحث: أشرف السيد الشربينى
http://fad-fadah.blogspot.com
إقتربت لحظات الوداع.. وداعاً مملوءاً أوجاع.. والذى طالما قال عنه البعض بأنه وداع بلا داع.. إلا أنه له أكثر من داع..
اليوم أقوم بوداع الجمع هنا.. وداعاً لمكان أشعر فيه بضياع كرامة الإنسان.. فالكل عبيد لصاحب المال.. وكل من له سلطة يستعبد من هم أدنى منه..
مكاناً يمتلئ بالخوف من كل شئ..
مكاناً يمتلئ بالخوف من وشاية الآخرين.. ومن غضب وبطش من هو أعلى سلطة فى المكان..
مكاناً فيه الكل مُهان.. تضيع فيه كرامة الإنسان.. وتضيع أحلامه التى طالما راودته على مر الأزمان..
اليوم أقوم بوداع الجميع إلى مكاناً أشعر فيه بالحفاظ على كرامة الإنسان.. إلى مكاناً لا يكون فيه الخوف من كل كائن كان.. إلى مكان أشعر فيه بأننى فى البداية والنهاية..
إنسان..


قد لا أكون شخصاً مؤثراً فى الآخرين.. إلا أنى أعلم علم اليقين أن أحداً لن ينسانى..
***
أنا الماضى يا أصحابى .. أنا الذكرى
أنا إللى باقى لى هنا معاكم.. يا دوب بكرة
وما بين ماض مغترب وحاضرِ مكتئب.. لحظات وداع


●▬▬▬▬●۩۞۩●▬▬▬▬●
كتبتها يوم الأربعاء 1 أغسطس (آب) 2007م ونشرتها هنا فى أغسطس (آب) 2010م